-


لا أحلل و لا أبيح أي شخص من نسخ أو سرقة
احدى هذه الخواطر
إلى يوم القيامة
و الله على ما أقول شهيد








الخميس، 31 ديسمبر 2009

وداعاً مجدداً !





وداعاً
أيها العام الجميل
برغم ما وجدت فيك من ألم
إلا أنني أعطف عليك
لأننا مفارقوكِ لأبد الآبدين !

أشعر و كأنك شيخٌ كبير !
لم تعد قادر على حمل الكثير
لقد شهدت الكثير
يا عام !

و أنت مفارقنا !


لم يكن عاماً أفضل
من ذي قبل
و لكنني أحببتكِ
برغم الألم الذي عايشته بكْ !



مَطَر

هل نتوادع الآن !

الأربعاء، 30 ديسمبر 2009

هِهَ , ليس لي قلب !






أسبق نظراتهم
و أهرب !

تشق الشمس طلوعها الأول
كما تشق بؤبؤ عيني
و طبقات أعصاب قلبي

و تكرس فيني عبئا
لا ينتهي !


يقولون ,
تسطع الشمس
بل إنها تستولي علي .. فتقتلني !
لا أدري لِمَ يحبون تلك الشقراء !


~ ~ ~


هاج الموج !
فكرهت المطر
حين ظَهَر الزّبّد !

لقد خانني المطر
فأحببته
فكرهته
فتألمت
فابتسمت !!

مجنونة هي نفسي !!



~ ~ ~


لم أكن أعلم
أن لدي قلب
ظننتكِ قلت لي
إني متحجرة المشاعر
و لو استليت خنجرا
لتفتح صدري
لما وجدت بين أضلعي قلباً !

فكيف تبكي
لهطول دمعي
بالأمس نطقت
بالأمس صفعتني

و لم أعد قادرة على النسيان !
نعم رثيت للحال
تألمت
بكيت
و لكنني لا أستطيع أن أعود فأحبكْ

لأنكِ أنت
من علمتني أن أكره
أنت من دسست بين أضلعي الشعور بالكره
فكرهتكْ !



مَطرَ


لا تهطلي مزيداً !

~* تهاوى






لم أكن أعلم
و لقد فزعت
و شعرت أن كل ما حولي
قد تهاوى

كالبيت
الذي يتهاوى شقفه
فيصير بلا أجنحة !
و لا راعي
و لا منقذ

شعرت
بحشرجة دمع
و غصة تهرس الألم !



~ ~ ~



دواءُ علة
لقلب العلة
لأجد شيئاً ما
يدس سماً في أوردتي
لعلني أفقه
ما يحصل


براءة أمنية
قد تلاشت
من هول جريمتهم
لا تغتفر !



مطر

أنهيتُكِ !

الأحد، 27 ديسمبر 2009

لقد عدت




و عدتْ
أحمل في جعبتي كتلة شوق
بزجاجة حمراء
يتقعر فيها دمي !


و لقد اشتقتْ
و من الشوق احتميت بالثلج
حتى لا تكويني نار الشوق !
فانصهر !!

و عدت
و أنا أشعر بأنني لم أرحل !
و لكن رحلت ,

و عدت
و أنا أكدس بقايا الوله
بين أرفف مكتبات قلبي
في المخزن الأيمن
ليتفجر !

و لقد عدت
يا وطن
يا حضن
يا مطر !



مَطَر

نعم
عُدتْ !

الجمعة، 25 ديسمبر 2009

لوثت قلبي بالشوق !





اليوم سأرحل
نعم سأشد الرحآل
لبلدِ آخر
يكاد أن يكون بلدي
و لكنني أشعر بتبلد !

ليتني أستطيع الرحيل
بكل ما أحبه
حتى لا يدغدغني الاشتياق
فاشتاق !


إنني أمتنع عن الكلام !
و أمتنع عن الصمت أيضا
ليلوذ بي تهميشاً !

نعم سأشتاق
و لن أشتاق
سألوث قلبي بالاشتياق
بحجم الحب الذي يغزوه
و سأعود محملة بلا اشتياق
لأنني أكون قد استهلكت
جل ما تبقى فيني من اشتياق !


انتظريني !
فأنا سأعود !



مَطَرْ ,

لن أخذلكم !
سويعات فقط و أعود !


الأحد، 20 ديسمبر 2009

أشمأزك ..






هل يزعجك
كوني غامضة !
أم يواتيك الغموض
فتشمأز مني !

بإمكاني أن أكرهك
و لو كنت لا تعلم
فإنني كرهتك منذ الأزل
و لا مجال لأن أحبك
أو تقتحم ذرة عطف قلبي

بت لا أطيق حتى ذكراك
كل الذكريات جميلة
و لكن وجود رائحتك فيها
تعكرها !

لقد رسمت لي خطوط الألم
لأمشي عليها
فلا أنحرف أبداً !
و تطلب مني ألا أكرهك
و أبتسم كلما نظرت إليك

إنكَ كاذب
أنك مخادع
أنك شخص تكاد أن تكون الحيوانات ألطف منه



مَطَرْ

أخبريه
بأن يبتعد !

السبت، 19 ديسمبر 2009

افتقارٌ للنبض ~ !




شعرتُ لوهلة
بأنني سأفقدها
فاغرورقت عيناي بالدموع
و كتمتها
و لكنها سبقت كتماني
فنزلت متوالية !

ذاب قلبي حينها
كأنه سقط في محلولاً يذيب الحديد
ليذيبه ذوباناً أبدياً !

سأقتل النبض
لو فقدتها
سأستل خنجراً حاداً
و أدسه بين أضلعي
و أنتحر انتحاراً أبدياً

لا شيء جميل !
من دونها
كل شيء يتلطخ بالسواد
و كل شيء أشعر بالاشمئزاز نحوه



~ ~ ~


عودة
لقلبٍ قد انتحر !
لاشتقاق ابتسامة قد هربت

أشفق
على ما قد حصل بالدهر
فابتسم
رغم مبيت الألم
على ساعديه


هاج النهر
ليغفو !
و تغفو عيني معه
و لكن !
لا شيء
لا مزيد
و لا أثر

عجباً !!!


مَطَرْ

ما بالي أهلوس !!

الجمعة، 18 ديسمبر 2009

لقد ....... انتحر !!!






كبلوني !
فصرخت !!
حتى ارتجت أحبالي الصوتية بعنف
و أصبحت بلا صوت
فلقد دمرتُ أحبالي الصوتية


يرتجف نصفي
و الآخر قد ماتت الخلايا فيه
أو عفوا
لقد انتحرت !

هرباً
أبتسم
لأدس القهر في قلوبكم !
لأن لا شيء سيثنيني
و سأعاند !
رغماً عنكم


أسلبوا قلبي
و اسرقوا روحي
و لينتحر نصفي
و ليتبرى مني صوتي
و لكن ! سأضل أعاند
حتى نهاية النفس الأخير


~ ~ ~


فأستسلم
لأن سياطكم قد جردتني من ما أنا عليه
فاخترتم أن تجربوها على جسدي
حتى يتلون بالأحمر !
فلا يعرفون من أنا
يظننوني كتلة دماء
قد انتحرت !

حتى الجمادات التي علقتموها
ترثى لحالي
فأراها تدمع !

و أنتم لا شيء !!!


~ ~ ~


تناقض حرف
تناقض مشاعر
قد تكتلت
لترسمها لوحة فنان
قد عجز عن التعبير
فلونها بالاحمرار !

ثم
لطخها بالسواد !



لأن دمي
قد تعفن
فاسوّد !!




مَطَرْ

أربكني الحرف !
و أستسلم إلى هُنا
لأن نفسي قد انتحرت !!

هل تبقى الكثير !



أحبكِ أنتِ
و أنتِ فقط تغنيني عن كل شيء
أحب أن أشابك كفي بكفكِ
لنمشي سويا !

فقط أنتِ
أشعر بأمان الكون كله
يشدني إليكِ
فأعكف على حبكِ !


~ ~ ~


صمتاً
قد ناولني ألماً
ليحرقني حرقاً
حتى صرت رماداً منتثر
ينفخه الهواء
فلرتفع !
ليسقط بقوة !

هول الأمنيات
التي تجمدت
من كُثر ما ألبستموها ألماً


وهماً
قد جعلتم في عالمي
و أسكنتموني وهماً
و لا شيء أصلاً
للمعيش له !

سأحبكم
بقدر ما كرهتمونني
أم !
عفوا ً ..
ليس لي قلب
لأحب أو أكره



مَطَرْ

عانقيني لطفاً !